• الدولار يرتفع بعد بيانات أمريكية، لكنه يسجل أكبر هبوط شهري منذ ديسمبر


    A G صعد الدولار الأمريكي موسعا مكاسبه بعد بيانات متفائلة بشأن دخل وإنفاق المستهلكين الأمريكيين وقطاع الصناعات التحويلية في ولايات الغرب الأوسط.

    لكن مؤشر الدولار ينهي شهر أبريل نيسان منخفضا 2.1، وهي أكبر خسارة له في شهر واحد منذ ديسمبر كانون الأول.

    ومن المتوقع أن تعزز بيانات أمريكية في الأسبوع القادم، من بينها أحدث أرقام شهرية للوظائف خارج قطاع الزراعة بالولايات المتحدة، التوقعات لتعافي أكبر اقتصاد في العالم من الجائحة.

    وأظهرت بيانات يوم الجمعة تعافيا بنسبة 4.2 بالمئة في إنفاق المستهلكين الأمريكيين في مارس آذار وسط قفزة 21.1 بالمئة في الدخل مع حصول الأسر على مساعدة مالية إضافية من الحكومة لتخفيف تداعيات كوفيد-19 وهو ما أعطى دعما للدولار.

    وتلقت العملة الخضراء مزيدا من الدعم بعد أن قفز مؤشر شيكاجو لمديري المشتريات إلى أعلى مستوى في أربعة عقود تقريبا.

    وصعد الدولار في أحدث التداولات 0.7 بالمئة إلى 91.279 وهي أعلى زيادة ليوم واحد منذ أواخر فبراير شباط. وينهي الأسبوع مرتفعا 0.5 بالمئة.

    وهبط اليورو 0.8 بالمئة مقابل العملة الأمريكية إلى 1.2018 دولار مسجلا أكبر هبوط ليوم واحد من حيث النسبة المئوية منذ أواخر فبراير شباط. لكنه ينهي الشهر على مكاسب قدرها 2.5 بالمئة، هي أفضل أداء شهري له منذ يوليو تموز 2020 .

    وصعد الدولار أمام العملة اليابانية 0.36 بالمئة إلى 109.30 ين ومسجلا مكاسب واحد بالمئة على مدار الأسبوع. لكنه ينهي الشهر منخفضا 1.3 بالمئة في أسوأ أداء شهري له منذ يوليو تموز 2020
لمراسلتنا والتواصل معنا
للتسجيل و دخول حسابك
صحيفة سعودية مرخصة من وزارة الثقافة و الإعلام