• مقتل 7 في جاوة بإندونيسيا جراء زلزال قوته 5.9 درجة


    A G ذكرت وكالة الحد من الكوارث بإندونيسيا إن زلزالا قوته 5.9 درجة وقع قبالة جزيرة جاوة يوم السبت مما أسفر عن مقتل سبعة أشخاص وإصابة اثنين بجروح خطيرة وإلحاق أضرار بمئات المباني في عدة مدن.

    وذكرت وسائل إعلام إندونيسية إن الزلزال وقع في الساعة الثانية بعد الظهر بالتوقيت المحلي (0700 بتوقيت جرينتش) وشعر به الناس في أنحاء جاوة الشرقية، التي يقطنها 40.7 مليون نسمة، والمقاطعات المجاورة، بما في ذلك منتجع جزيرة بالي.

    وقالت وكالة الحد من الكوارث إن عشرة أشخاص أصيبوا بجروح طفيفة في الوقت الذي جرى فيه نقل عدد غير محدد في عدة قرى إلى مراكز إيواء بعد انهيار بعض المنازل.

    وأضافت أن أضرارا لحقت بأكثر من 300 منزل وعشرات المباني الأخرى من بينها مدارس ومستشفيات ومكاتب حكومية ودور عبادة.

    وقد تتغير هذه الأرقام مع قيام السلطات بجمع المزيد من المعلومات حول حجم الإصابات والأضرار.

    وأظهرت صور في وسائل الإعلام منازل سويت بالأرض في بلدات بالقرب من الساحل الجنوبي لجاوة الشرقية الذي كان أقرب منطقة لمركز الزلزال.

    ووقع الزلزال في المحيط الهندي على بعد 91 كيلومترا قبالة الساحل الجنوبي لجاوة الشرقية.

    وقال المركز الأوروبي المتوسطي لرصد الزلازل إن قوة الزلزال بلغت 5.9 درجة وعلى عمق 96 كيلومترا مخفضا ما أعلنه في بادئ الأمر أن قوة الزلزال بلغت 6.8 درجة.

    وأظهر مقطع مصور تبادله مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي أشخاصا يهرعون للخروج من مركز تسوق في مدينة مالانج وسط الزلزال القوي.

    واجتاح الإعصار المداري سيروجا إندونيسيا الأسبوع الماضي متسببا في انهيارات أرضية وفيضانات أسفرت عن سقوط أكثر من 170 قتيلا في جزر في مقاطعة نوسا تينجارا الشرقية.

    وتقع إندونيسيا على جانبي ما يسمى بحلقة النار في المحيط الهادي وتتعرض عادة لزلازل. ولقي أكثر من 100 شخص حتفهم في زلزال بلغت قوته 6.2 درجة في جزيرة سولاويسي في يناير كانون الثاني.
لمراسلتنا والتواصل معنا
للتسجيل و دخول حسابك
صحيفة سعودية مرخصة من وزارة الثقافة و الإعلام