• بطولة استراليا المفتوحة: 5 معطيات عن نهائي فيدرر - سيليتش


    المصور: بول كروك, سعيد خان

    A G يلتقي السويسري روجيه فيدرر، حامل اللقب والمصنف ثانيا عالميا، الكرواتي مارين سيليتش السادس الأحد في نهائي بطولة استراليا المفتوحة في كرة المضرب، أولى البطولات الكبرى لهذا الموسم.
    في ما يأتي خمسة معطيات عن المواجهة العاشرة بين اللاعبين، علما ان السجل يميل بشكل كبير لصالح السويسري المخضرم (36 عاما)، اذ فاز ثماني مرات في تسع مباريات على الكرواتي البالغ من العمر 29 عاما:
    - النهائي الثاني في البطولات الكبرى
    يخوض اللاعبين النهائي الثاني بينهما في البطولات الأربع الكبرى. ففي صيف العام الماضي، تفوق فيدرر على سيليتش في نهائي بطولة ويمبلدون الانكليزية، ثالث البطولات الأربع الكبرى، في مباراة قوية عانى منها الكرواتي من آثار إصابة حرمته من تقديم أفضل أداء ممكن. أما فيدرر، فأحرز بنتيجة فوزه في تلك المباراة، لقبه الثامن في ويمبلدون (رقم قياسي)، وعزز رقمه القياسي في عدد ألقاب الغراند سلام (19).
    أما الفوز الوحيد الذي حققه سيليتش على فيدرر، فيعود الى نصف نهائي بطولة فلاشينغ ميدوز الأميركية عام 2014، حين تفوق عليه في طريقه الى إحراز لقبه الأول والوحيد حتى الآن في البطولات الكبرى.
    - سيليتش أول كرواتي -
    يخوض سيليتش أول نهائي له على ملاعب مدينة ملبورن الاسترالية، وسيكون أول لاعب كرة مضرب من بلاده (على صعيد المحترفين والمحترفات) يخوض نهائي هذه البطولة. كما يسعى الى ان يصبح أول كرواتي متوج بلقب أكثر من بطولة كبرى، ويتقدم على مواطنيه غوران ايفانيسيفيتش وإيفا مايولي اللذين أحرز كل منهما لقبا واحدا.
    - بطولة "نظيفة" لفيدرر -
    بلغ فيدرر النهائي من دون خسارة أي مجموعة، وفي حال تمكن من إحراز اللقب محافظا على هذا السجل، سيعادل رقم الاسباني رافايل نادال المصنف أول عالميا حاليا، واللاعب السويدي السابق بيورن بورغ، بإحراز ألقاب ثلاث بطولات كبرى من دون خسارة أي مجموعة.
    - التقدم بالسن ليس عائقا -
    يسعى فيدرر الى إحراز ثالث ألقابه في البطولات الكبرى بعد إتمام الخامسة والثلاثين من العمر. الاسترالي كين روزويل هو اللاعب الوحيد منذ بدء تطبيق نظام الاحتراف عام 1968، الذي أحرز لقبا كبيرا بعد بلوغه الخامسة والثلاثين، بإحرازه اللقب الاسترالي 1972 عن 37 عاما.
    - تمارين في المالديف -
    تدرب اللاعبان معا الشهر الماضي عندما اكتشفا عن طريق الصدفة، انهما يمضيان إجازة في جزر المالديف في الوقت نفسه. وقال فيدرر "تواجدنا في المكان نفسه وكان كل منا يبحث عن شريك للتمرين"، موضحا انهما تمرنا "مرتين لمدة 45 دقيقة. كان الأمر ممتعا جدا. بلا مدربين، بلا أي شيء. فقط هو وأنا على ملعب نتبادل الكرات".
  • البطولات العالمية







لمراسلتنا والتواصل معنا
للتسجيل و دخول حسابك
صحيفة سعودية مرخصة من وزارة الثقافة و الإعلام