• اعتقال السلطات السودانية رئيس حزب البشير إبراهيم غندور


    وكالات قالت وسائل إعلام سودانية أن السلطات اعتقلت رئيس حزب الرئيس السابق عمر البشير إبراهيم غندور من منزله في الخرطوم، وذلك قبل ساعات من مليونية 30 يونيو المرتقبة.

    وقال عضو لجنة إزالة التمكين ومحاربة الفساد صلاح مناع، إن السلطات ضبطت مجموعة من قوى ”حشد“ وحزب دولة القانون والتنمية، وحزب المؤتمر الشعبي الذي أسسه الراحل حسن الترابي، وحزب الرئيس المخلوع عمر البشير (المؤتمر الوطني)، ومنبر السلام العادل، وكانوا يخططون لإحداث أعمال تخريب بالتزامن مع مليونية 30 يونيو.

    وأفاد التلفزيون الرسمي، أن المجموعة ضبطت في مقر منظمة تواصل بضاحية اركويت في جنوب العاصمة الخرطوم، مؤكدا أنها تخطط لاعتصام وتخريب بـ“الملتوف“ في المليونية.

    ومن ضمن الأسماء التي تم اعتقالها، ورد اسم القيادي الإسلامي المتشدد محمد علي الجزولي بعد ظهوره على وسائل التواصل الاجتماعي يعلن عن محاولة انقلاب على الحكومة الانتقالية.
    وقالت وسائل إعلام محلية، إن السلطات أيضا اعتقلت القيادي بحزب البشير واللواء في جهاز المخابرات السوداني أنس عمر.

    وأعلنت السلطات في وقت سابق الإثنين، اعتقال 9 من قيادات الحركة الإسلامية وحزب البشير بالتخطيط لعمل معاد للثورة والحكومة الانتقالية.

    وضبطت السلطات منشورات تحرض على إسقاط الحكومة الانتقالية، حيث كانت تنوي توزيعها على المحتجين، وتداول ناشطين على وسائل التواصل الاجتماعي المدونات المضبوطة بأحد المنازل في الخرطوم تتبع لأنصار البشير للتظاهر غدا الثلاثاء.

    وتستعد السلطات لانتشار واسع في الخرطوم لتأمين مليونية 30 يونيو التي تبنتها قوى سياسية ومدنية وشعبية وناشطون، ورفضتها قوى أخرى، في حين أعلنت مجموعات إسلامية وأنصار للرئيس المخلوع البشير الخروج فيها ما صاعد مخاوف وقوع صدامات عنيفة.
لمراسلتنا والتواصل معنا
للتسجيل و دخول حسابك
صحيفة سعودية مرخصة من وزارة الثقافة و الإعلام