• مهاجم يطعن ستة بسكين في جلاسجو الاسكتلندية قبل أن تقتله الشرطة


    وكالات طعن رجل ستة أشخاص بينهم شرطي في مدينة جلاسجو الاسكتلندية ، قبل أن تطلق الشرطة الرصاص عليه وترديه قتيلا.

    وقالت شاهدة لقناة سكاي نيوز التلفزيونية إنها رأت عدة أشخاص غارقين في دمائهم يتلقون العلاج من قبل خدمات الطوارئ بعد الحادث الذي وقع عند فندق وسط المدينة، ووصل أفراد من الشرطة المسلحة إلى مكان الحادث خلال دقائق.

    وذكرت الشرطة أن المهاجم هو القتيل الوحيد، رغم تقارير إعلامية سابقة ذكرت أن شخصين آخرين قتلا في الحادث.

    وقال ستيف جونسون مساعد قائد شرطة اسكتلندا إنه تمت السيطرة على الواقعة ولم يعد هناك خطر أوسع نطاقا يتهدد المواطنين.

    وأضاف "أود أن أطمئن الناس أننا لا نبحث عن أي شخص آخر في هذا الوقت فيما يتعلق بتلك الواقعة. كما يمكنني أن أؤكد أن شرطيا أصيب أثناء التعامل مع الواقعة ويتلقى العلاج في المستشفى".

    وقالت الشرطة إن جميع الضحايا الستة رجال، بمن فيهم الشرطي المصاب الذي يرقد في المستشفى في حالة حرجة لكن مستقرة.

    وكان فندق (بارك إن باي راديسون) يستخدم لإيواء طالبي اللجوء خلال أزمة تفشي فيروس كورونا المستجد، لكن السلطات حذرت من القفز إلى تكهنات بأن ذلك كان الدافع وراء الهجوم.

    وقال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إنه "يشعر بحزن عميق بسبب الواقعة المروعة التي حدثت في جلاسجو".

    ولقي ثلاثة أشخاص حتفهم الأسبوع الماضي في مدينة ريدينج جنوب إنجلترا عندما هاجمهم رجل بسكين في متنزه. وقالت الشرطة عن تلك الواقعة إنها تتعامل معها كعمل إرهابي.
لمراسلتنا والتواصل معنا
للتسجيل و دخول حسابك
صحيفة سعودية مرخصة من وزارة الثقافة و الإعلام