شبكة "سي ان ان" تقاضي البيت الابيض بعد سحب تصريح دخول مراسلها                              مقتل فلسطيني سابع في غارة على شمال غزة (وزارة الصحة في القطاع) صخر-ماب/ص ك                              تركيا تنسحب من المؤتمر حول ليبيا في باليرمو بعد "استبعادها" عن احد الاجتماعات                              ريال مدريد يؤكد تعيين سولاري مدربا له حتى 2021                              ترامب يؤكد ان النشاط في قواعد الصواريخ الكورية الشمالية "عادي"                              وزير الدفاع الاسرائيلي أفيغدور ليبرمان يعلن استقالته لرفضه وقف اطلاق النار في غزة                              ميركل تدعو الى "وضع رؤية" لانشاء "جيش أوروبي حقيقي"                              حركة حماس تعتبر استقالة ليبرمان "انتصارا سياسيا" لغزة                               واشنطن تصنف أحد أبناء الامين العام لحزب الله "إرهابيا عالميا"                              الامم المتحدة تدعو الى وقف لاطلاق النار حول الحديدة اليمنية                              الفصائل الفلسطينية تعلن وقفا لإطلاق النار بجهود مصرية في غزة (بيان)                              نتانياهو يدافع عن وقف إطلاق النار مع غزة بعد الانتقادات الاسرائيلية                              ترامب ينتقد مجددا ماكرون بشأن فكرة إنشاء جيش أوروبي                              الكويت وبوليفيا تطلبان عقد اجتماع طارىء لمجلس الامن حول التطورات في غزة                              لندن وبروكسل تتوصلان إلى مشروع اتفاق بشأن بريكست (رئاسة الوزراء البريطانية)
  • التحالف الدولي يعمل لخفض التصعيد بين الأتراك وقوات سوريا الديموقراطية


    المصور: دليل سليمان

    A G - AFP أعلن التحالف الدولي بقيادة واشنطن الخميس أنه يعمل من أجل خفض التصعيد الأخير بين أنقرة وقوات سوريا الديموقراطية بعد قصف تركيا مواقع المقاتلين الأكراد في شمال سوريا.
    وقصف الجيش التركي خلال الأيام الماضية مواقع لقوات حماية الشعب الكردية، العمود الفقري لقوات سوريا الديموقراطية، في شمال سوريا. كما لوّحت أنقرة بنيتها شن عملية عسكرية ضد المقاتلين الأكراد الذين يسيطرون على مناطق واسعة في شمال وشمال شرق سوريا.
    وقال المتحدث باسم التحالف الدولي شون ريان على حسابه على تويتر "نحن على تواصل مع الطرفين، تركيا وقوات سوريا الديموقراطية، لخفض التصعيد"، مؤكداً على أهمية "التركيز على هزيمة تنظيم الدولة الإسلامية".
    ونتيجة التصعيد التركي، أعلنت قوات سوريا الديموقراطية الأربعاء وقفاً "مؤقتاً" لعمليتها العسكرية المدعومة من التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الإسلامية في منطقة هجين، آخر جيب يسيطر عليه في محافظة دير الزور في أقصى الشرق السوري.
    وأعربت واشنطن عن "بالغ قلقها" جراء القصف التركي الذي وصفته بـ"الضربات الأحادية".
    وطالما هددت تركيا بشن عمليات عسكرية ضد المقاتلين الأكراد بعد سيطرة قواتها بالتعاون مع فصائل سورية موالية لها على منطقة عفرين (شمال غرب حلب) ذات الغالبية الكردية العام الحالي.
    وأعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الثلاثاء أن بلاده أنهت الاستعدادات لشن هجوم جديد ضد الوحدات الكردية.
    وقال "سنهاجم هذه المنظمة الارهابية بعملية شاملة وفعالة قريباً. وكما قلت دائماً يمكن أن نهاجم فجأة ليلة ما".
    واستهدف المدفعية التركية خلال الأيام الثلاثة الماضية مناطق سيطرة الأكراد في محيط مدينتي كوباني وتل أبيض قرب الحدود.
    وأسفر القصف التركي منذ الأحد عن مقتل أربعة مقاتلين أكراد، وفق المرصد السوري لحقوق الإنسان.
    وكانت قوات سوريا الديموقراطية أرسلت خلال الأيام الماضية مئات القوات الكردية من مناطق عدة بينها منبج لدعم عملياتها ضد التنظيم المتطرف. وهي التي شنّت في 10 أيلول/سبتمبر هجوماً ضد منطقة هجين، وتمكنت من التقدم فيها إلا أن هجمات مضادة واسعة للتنظيم المتطرف خلال الفترة الماضية أجبرتها على التراجع.
    واتهمت تلك القوات أنقرة بـ"تنسيق" هجماتها مع تلك التي شنها الجهاديون.
    وقال المتحدث باسم قوات سوريا الديموقراطية كينو غابرييل الخميس لفرانس برس إن العمليات في منطقة هجين لا تزال متوقفة.
    وأوضح أن "قواتنا لا تزال متمركزة في مواقعها"، مضيفاً "العمليات الهجومية توقفت إلا أن العميات الدفاعية لا تزال مستمرة".
لمراسلتنا والتواصل معنا
للتسجيل و دخول حسابك
صحيفة سعودية مرخصة من وزارة الثقافة و الإعلام