مقتل فلسطيني هاجم جندياً إسرائيلياً في الخليل (الجيش)                              ماكرون يدافع عن معاهدة الأسلحة النووية المتوسطة المدى في اتصال مع ترامب                              ترامب وإردوغان اتّفقا هاتفياً على "وجوب توضيح" ملابسات مقتل خاشقجي (أنقرة)                              الحلف الاطلسي يعلن مقتل أحد جنوده في أفغانستان                              الإتحاد الاوروبي يدعو واشنطن وموسكو الى "الحفاظ" على المعاهدة النووية                              الرئاسة التركية: "لن يبقى سرّ" في التحقيق حول مقتل خاشقجي                              الكرملين يؤكد أن روسيا "لن تكون البادئة في مهاجمة أحد"                              الكرملين يعتبر أن الانسحاب الاميركي من المعاهدة النووية "سيجعل العالم أكثر خطرا"                              رئيسة الوزراء البريطانية تطالب بـ"الحقيقة" في قضية مقتل خاشقجي                              ولي العهد السعودي يلتقي وزير الخزانة الأميركي في الرياض عشية مؤتمر اقتصادي سعودي(وكالة)                              جائزة الولايات المتحدة: الفوز لرايكونن وتتويج هاميلتون مؤجل                              الرئاسة التركية: أنقرة لا تريد أن تضر قضية مقتل خاشقجي بالعلاقات مع الرياض                              مسؤول تركي يعلن أن جريمة قتل خاشقجي "تم التخطيط لها بوحشية"                              الرياض تؤكد أنها "تجهل مكان وجود جثة" خاشقجي                              ترامب "غير راض" على توضيحات الرياض حول مقتل خاشقجي
  • اتفاق روسي تركي حول حدود المنطقة المنزوعة السلاح في إدلب


    المصور: أود أندرسن

    A G - AFP أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الجمعة توصّل روسيا وتركيا إلى اتفاق حول حدود "المنطقة المنزوعة السلاح" التي يريد الرئيسان فلاديمير بوتين ورجب طيب اردوغان إقامتها في إدلب لتفادي هجوم للنظام على آخر معقل للفصائل المعارضة.
    وكان الرئيسان الروسي والتركي اعلنا، عقب قمة في منتجع سوتشي الاثنين الماضي، الاتفاق على إقامة "منطقة منزوعة السلاح" اعتبارا من الخامس عشر من تشرين الأول/اكتوبر.
    وفي مؤتمر صحافي في سراييفو قال لافروف "بالأمس أو قبله اتفقت روسيا وتركيا على حدود المنطقة المنزوعة السلاح"، مؤكدا "دخول اتفاقات سوتشي مرحلة التطبيق".
    وخلال قمة سوتشي اتفق بوتين واردوغان على إقامة هذه المنطقة على طول خط التماس بين قوات النظام والفصائل بعمق يتراوح بين 15 و20 كيلومتراً تعزل الأراضي التي تسيطر عليها الفصائل المعارضة في إدلب عن مناطق سيطرة القوات السوريى، على أن تكون خالية من الأسلحة الثقيلة والجهاديين.
    وقال لافروف إن هذه المنطقة "تهدف أولا إلى القضاء على التهديد الإرهابي. إنه إجراء مرحلي (...) لكنه ضروري لأن من شأن إقامة منطقة كهذه منع عمليات القصف انطلاقا من منطقة خفض التصعيد في إدلب باتجاه مواقع القوات السورية والقاعدة الروسية في حميميم".
    وتحذّر منظمات أممية وإنسانية من أن هجوم النظام السوري سيتسبب بـ"حمام دم" في إدلب وبـ"أسوأ كارثة إنسانية" في القرن الحالي.
    وفي إدلب قرابة ثلاثة ملايين نسمة بينهم قسم كبير تم إجلاؤه من مناطق أخرى استعادها النظام، فضلا عن عائلات مقاتلي الفصائل التي كانت في محافظات اخرى، بحسب الأمم المتحدة.
لمراسلتنا والتواصل معنا
للتسجيل و دخول حسابك
صحيفة سعودية مرخصة من وزارة الثقافة و الإعلام