• مقتل فتى فلسطيني بنيران القوات الإسرائيلية خلال مواجهات في غزة


    المصور: سعيد الخطيب

    A G - AFP قتل فتى فلسطيني يبلغ من العمر 15 عاماً برصاص القوات الإسرائيلية خلال مواجهات دارت مساء الأربعاء في جنوب قطاع غزة قرب السياج الفاصل بينه وبين والدولة العبرية، كما أعلنت وزارة الصحة في القطاع الفلسطيني المحاصر.
    وقال المتحدث باسم الوزارة أشرف القدرة "استشهد مؤمن إبراهيم أبو عيادة (15 عاماً) برصاص الاحتلال الاسرائيلي شرق رفح"، خلال مواجهات دارت بين القوات الإسرائيلية وأفراد من عناصر وحدة الارباك الليلية التابعة لمسيرات العودة برفح.
    ولم يتسنّ في الحال الحصول على تعليق من جانب الجيش الإسرائيلي الذي غالباً ما يركّز على الجانب العنيف لهذه التظاهرات ويقدّمها على أنها أعمال شغب.
    ومساء الثلاثاء قتل فلسطينيان برصاص الجيش الإسرائيلي في مواجهات اندلعت خلال تظاهرة نظّمتها هيئة "مسيرات العودة" للمطالبة بحماية حقوق اللاجئين الفلسطينيين قرب معبر بيت حانون (ايريز) في شمال القطاع، بحسب ما اعلنت وزارة الصحة في القطاع.
    وأوضحت الوزارة أن "المواجهات أسفرت أيضاً عن إصابة 60 مواطناً على الأقل بالرصاص الحيّ والغاز (المسيل للدموع) خلال التظاهرة السلمية".
    وشارك مئات الفلسطينيين في التظاهرة حيث أشعلوا اطارات السيارات ورشقوا بالحجارة تجاه موقع عسكري اسرائيلي قرب المعبر.
    ومنذ بدء الاحتجاجات على الحدود بين قطاع غزة وإسرائيل في 30 آذار/مارس، قتل 184 فلسطينيا على الأقل بنيران إسرائيلية. في المقابل قتل جندي إسرائيلي واحد.
    وغالبية الفلسطينيين قتلوا بالرصاص خلال الاحتجاجات لكن آخرين أصيبوا بنيران المدفعية وفي غارات جوية.
لمراسلتنا والتواصل معنا
للتسجيل و دخول حسابك
صحيفة سعودية مرخصة من وزارة الثقافة و الإعلام