الشرطة التركية تغادر القنصلية السعودية في اسطنبول بعد تفتيشها (ا ف ب)                              انتهاء مهلة إخلاء الجهاديين للمنطقة العازلة في إدلب من دون انسحابهم (المرصد)                              السلطات التركية ستفتش القنصلية السعودية في اسطنبول الاثنين (مصدر دبلوماسي)                              أردوغان والملك سلمان بحثا هاتفياً قضية خاشقجي (الرئاسة التركية)                              إعادة فتح معبر القنيطرة المغلق منذ أربع سنوات بين سوريا والجولان (ا ف ب)                              الكنيسة الارثوذكسية الروسية تعلن قطع علاقاتها مع بطريركية القسطنطينية                              ترامب: "عناصر غير منضبطين" قد يكونون قتلوا الصحافي خاشقجي                              الرئيس اليمني يقيل رئيس الحكومة على خلفية التدهور الاقتصادي (وكالة)                              دمشق تقول إن التأكد من تطبيق اتفاق إدلب يتطلب وقتا                              مقتل فلسطيني برصاص الجيش الاسرائيلي بعد محاولته طعن جندي في الضفة الغربية (الجيش)                              العاهل السعودي يؤكد للرئيس التركي "صلابة" العلاقة بين البلدين (وزارة)                              إعادة فتح معبر جابر نصيب الحدودي الحيوي بين الاردن وسوريا                              هيئة تحرير الشام تؤكد تمسكها بخيار القتال وتحذر من "مراوغة" روسيا (بيان)                              الشرطة التركية تصل الى القنصلية السعودية في اسطنبول لتفتيشها في إطار قضية خاشقجي                              ترامب ينقل عن العاهل السعودي بعد التحدث اليه قوله إنه "يجهل" مصير خاشقجي  
  • الامارات ستبني خط أنابيب للنفط بين أثيوبيا وأريتريا


    المصور: كريم صاحب

    A G - AFP أفادت هيئة البث التلفزيوني والإذاعي الأثيوبية "فانا" أن الإمارات ستبني خط أنابيب لنقل النفط يربط أثيوبيا بمرفأ عصب الأريتري.
    وتم التوصل الى الاتفاق خلال المحادثات في أديس ابابا بين رئيس الوزراء الأثيوبي أبي أحمد ووزيرة الدولة الإماراتية للتعاون الدولي ريم الهاشمي.
    ولم يعط تلفزيون واذاعة "فانا" تفاصيل عن الاتفاق.
    واستخدمت أثيوبيا مصفاة نفط تقع في مرفأ عصب من اجل احتياجاتها الداخلية قبل اندلاع نزاع عسكري مع أريتريا عام 1998 حول ترسيم الحدود أسفر عن نحو 80 ألف قتيل، قبل ان يتحول لاحقا الى حرب باردة مريرة.
    وفي خطوة مفاجئة أعلن رئيس الوزراء الاصلاحي الجديد آبي احمد في حزيران/يونيو موافقته على الترسيم الذي أقرته الأمم المتحدة، ما يمهد الطريق للسلام بين البلدين.
    وأدت الزيارات المتبادلة بين زعيمي البلدين الى استئناف حركة الطيران بين العاصمتين وفتح السفارات والخطوط الهاتفية.
    وينظر الى الإمارات التي قيل انها تستخدم مرفأ عصب في عملياتها العسكرية ضد الحوثيين على انها الوسيط الرئيسي في التوفيق بين أثيوبيا وأريتريا.
لمراسلتنا والتواصل معنا
للتسجيل و دخول حسابك
صحيفة سعودية مرخصة من وزارة الثقافة و الإعلام