• الاستفتاء على الدستور الجديد في كوبا في فبراير 2019


    المصور: ياميل لاج

    A G - AFP أعلن التلفزيون الكوبي أن الاستفتاء الوطني حول مشروع الدستور الجديد في كوبا الذي يعترف بدور السوق ونشاط القطاع الخاص في اقتصاد الجزيرة الشيوعية، سيجرى في 24 شباط/فبراير 2019.
    وستتم مناقشة المشروع مسبقا في جلسات شعبية تنظم بين 13 آب/اغسطس و15 تشرين الثاني/نوفمبر في الشركات والمدارس والجامعات والأحياء دعي إلى المشاركة فيها أيضا حوالى 1,4 مليون كوبي من المهاجرين أو المنفيين، في سابقة منذ ثورة 1959.
    وقال لازارو أرونتي الضابط في القوات المسلحة الثورية الكوبية "يجب ان نتصدى لتحد مهم يتمثل بالاستعداد لعملية دراسة دستورنا ودعمه غير المشروط في 24 شباط/فبراير".
    واعلن في نشرة أخبار التلفزيون الوطني أيضا عن موعد الاستفتاء الذي يتزامن مع ذكرى إعلان الدستور الحالي في 1976 وذكرى بداية حرب الاستقلال الكوبية عن اسبانيا في 1895.
    ويعترف مشروع الدستور الجديد بدور السوق ونشاط القطاع الخاص لكن باشراف الحزب الشيوعي الحزب الحاكم الوحيد. وقد وافق عليه البرلمان في تموز/يوليو الماضي.
    واكد الرئيس الكوبي ميغيل دياز كانيل الذي تولى السلطة خلفا لراوول كاسترو في 19 نيسان/ابريل ان "كل كوبي سيكون بامكانه التعبير عن آرائه بحرية" خلال النقاشات الشعبية.
    وينص الدستور المقبل على اعادة صفات رئيس الجمهورية ونائب الرئيس ورئيس الحكومة. وهو يحدد سن الترشح للرئاسة بستين عاما، على أن تكون الولاية الرئاسية خمس سنوات قابلة للتجديد لمرة واحدة.
    كما يفتح الباب للزواج بين مثليي الجنس أحد المطالب الرئيسية للمثليين والمتحولين جنسيا في كوبا.
لمراسلتنا والتواصل معنا
للتسجيل و دخول حسابك
صحيفة سعودية مرخصة من وزارة الثقافة و الإعلام