حصيلة غرق العبارة في تنزانيا ترتفع إلى 207 قتلى (الإذاعة)                              ارتفاع حصيلة الهجوم على العرض العسكري الإيراني إلى 29 قتيلا (التلفزيون الحكومي)                              ضحايا في هجوم على عرض عسكري في مدينة الأحواز بجنوب إيران                              عشرون جريحا في الهجوم على عرض عسكري بجنوب إيران (رسمي)                              24 قتيلا و53 جريحا في هجوم الأهواز في ايران (حصيلة رسمية)                              تنظيم الدولة الإسلامية يتبنى هجوم الأهواز في ايران (وكالة أعماق الدعائية)                              إيران تستدعي ثلاثة دبلوماسيين أوروبيين بعد الهجوم في الأهواز (وكالة)                              بكين تسلم السفير الأميركي "إحتجاجا رسميا" على عقوبات واشنطن العسكرية                              روحاني يتوعد "برد ساحق" بعد هجوم الأهواز                              ظريف يحمّل "نظاما أجنبيا" تدعمه واشنطن مسؤولية الاعتداء في الأهواز                              روحاني يؤكد أن إيران "ستعزز قدراتها الدفاعية" الصاروخية                              "العديد من القتلى من المدنيين" في الاعتداء في مدينة الأهواز في إيران (وكالة رسمية)                              ثمانية "عسكريين" على الأقل قتلوا في اعتداء الأهواز في إيران                              الفاتيكان يعلن عن اتفاق أولي تاريخي مع الصين حول تعيين الأساقفة                              11 قتيلا في هجوم الأهواز بحسب حصيلة جديدة مؤقتة (وكالة)
  • المانيا تريد اتفاقا سريعا مع ايطاليا لاعادة المهاجرين


    المصور: كريستوف ستاشي

    A G - AFP قال وزير الداخلية الالماني هورست سيهوفر الاربعاء انه يسعى للتوصل الى اتفاق مع روما بحلول نهاية تموز/يوليو بشأن القضية المثيرة للجدل المتعلقة بعودة مهاجرين من المانيا الى ايطاليا.
    وكان سيهوفر يتحدث الى صحافيين بعد اجتماع مع نظيره الايطالي ماتيو سالفيني عشية اجتماع في انسبروك لوزراء العدل والداخلية في الدول الاوروبية ينبغي ان يكون مخصصا الى حد كبير لمسألة الهجرة.
    واشار سيهوفر الى ان مسؤولين من البلدين سيجتمعون "بسرعة كبيرة" لمناقشة هذه القضية، على ان يلتقي هو ايضا مع سالفيني مجددا في تموز/يوليو او على ابعد تقدير في اوائل اب/اغسطس.
    والتوصل الى اتفاق مع إيطاليا بشأن اعادة اللاجئين يمثل حجر اساس التفاهم الذي تم بين وزير الدخلية الالماني والمستشارة الالمانية لوضع حد لازمة سياسية عميقة بين سيهوفر وانغيلا ميركل كادت ان تطيح بحكومتها.
    وينتهج سيهوفر سياسة متشددة حيال المهاجرين وينتقد ميركل بسبب سياسة الابواب المفتوحة التي اعتمدتها في السنوات الماضية اثناء تدفق مئات الاف المهاجرين الى اوروبا.
    من جهته قال سالفيني انه يتقاسم مع سيهوفر "هدفا مشتركا: الحد من وصول المهاجرين الى اوروبا، والحد من عدد القتلى (الذين يسقطون خلال رحلتهم في البحر)، والحد من اعداد المهاجرين الذين يصلون الى ايطاليا والمانيا".
    واضاف انه ينتظر مزيدا من الافعال لتعزيز الحدود الخارجية للاتحاد الاوروبي قبل ابرام اي اتفاق بشأن اعادة المهاجرين.
    وتابع وزير الداخلية الايطالي "لقد طلبنا وحصلنا على دعم من اجل تعزيز الحدود الخارجية، ومن اجل معالجة المشكلة بدءا من الاراضي الليبية، ومن اجل الحصول على اموال لافريقيا وخفض عدد عمليات العبور". واضاف "قبل ان نقبل اي مهاجر في ايطاليا، نريد ان تحمي اوروبا حدودها الخارجية. وعندما يصبح ذلك حقيقة، يمكننا التطرق الى ما تبقى" من مسائل.
    كما اشار سالفيني الى وجوب ان تتضمن اي اتفاقات مقبلة بين الاتحاد الاوروبي والبلدان الافريقية تعهدات من جانب الافارقة من اجل ان يُعيدوا مواطنيهم الذين تُرفض طلباتهم في اوروبا.
لمراسلتنا والتواصل معنا
للتسجيل و دخول حسابك
صحيفة سعودية مرخصة من وزارة الثقافة و الإعلام