أردوغان والملك سلمان بحثا هاتفياً قضية خاشقجي (الرئاسة التركية)                              ديوكوفيتش يتوج بلقب بطل دورة شنغهاي                              ضوء أخضر رسمي لبناء 31 مسكنا للمستوطنين الاسرائيليين في مدينة الخليل (وزير)                              إعادة فتح معبر جابر نصيب الحدودي الحيوي بين الاردن وسوريا                              مقتل 15 مدنيا يمنيا في هجوم على حافلات في الحديدة السبت (الامم المتحدة)                              ترامب يبدي تشاؤمه إزاء مصير خاشقجي ويقول إن الأمور "لا تبدو جيدة"                              انتهاء مهلة إخلاء الجهاديين للمنطقة العازلة في إدلب من دون انسحابهم (المرصد)                              مؤشر البورصة السعودية يهبط 5,6% ويخسر مكتسبات عام 2018                               15 قتيلا في حادث سير تعرضت له عربة تقل مهاجرين في غرب تركيا (إعلام)                              نتانياهو يتوعد حماس "بضربات قوية جدا"                              هيئة تحرير الشام تؤكد تمسكها بخيار القتال وتحذر من "مراوغة" روسيا (بيان)                              السعودية ترفض التهديدات بفرض عقوبات إقتصادية بسبب قضية الصحافي خاشقجي (مسؤول)                              العاهل السعودي يؤكد للرئيس التركي "صلابة" العلاقة بين البلدين (وزارة)                              إطلاق قذائف من المنطقة العازلة حول محافظة إدلب رغم الإعلان عن سحب السلاح الثقيل (المرصد)                              "الاتحاد المسيحي الاجتماعي" حليف ميركل يخسر غالبيته المطلقة في بافاريا (استطلاعات)
  • الأمم المتحدة تعتزم خفض عديد بعثتها في دارفور الى النصف


    المصور: اشرف شاذلي

    A G - AFP أعلن مساعد الأمين العام للأمم المتحدة لشؤون عمليات حفظ السلام جان-بيار لاكروا أن الأمم المتحدة تعتزم خفض عديد بعثتها المشتركة مع بعثة الاتحاد الأفريقي في دارفور (يوناميد) الى النصف.
    وكان مجلس الأمن الدولي وافق العام الماضي على خفض عديد بعثة يوناميد، التي تعتبر من بين أكبر بعثات حفظ السلام في العالم وأكثرها تكلفة، وذلك في الوقت الذي تطالب فيه الولايات المتحدة بخفض موازنات عمليات السلام.
    وبموجب الخطة الجديدة التي يفترض أن يصوّت عليها مجلس الامن في 28 الجاري خلال جلسة مقررة لتمديد مهمة يوناميد سيتم خفض عديد القوة من 8375 جنديا الى 4050 جنديا بحلول حزيران/يونيو 2019، ومن 2500 شرطي الى 1870 شرطيا.
    وقال لاكروا خلال جلسة لمجلس الامن إن "الوضع في دارفور تغيّر جذريا منذ كان النزاع في أوجه".
    وأضاف أن القبعات الزرق تركّز جهودها حاليا على منطقة جبل مرّة الجبلية حيث تتواصل المعارك بين قوات الحكومة السودانية وجماعات متمردة.
    وبدأ النزاع في دارفور عام 2003 عندما ثارت مجموعات متمردة ضد الحكومة السودانية متهمة الخرطوم بتهميشها.
    وشنّت الحكومة المركزية حملة عسكرية ضد المتمردين ادت الى تشتيت قواهم، ومنذ ذلك الحين تتخلل جولات القتال في المنطقة فترات من الهدوء النسبي.
    وتمنع الخرطوم الإعلام الدولي من الدخول الى دارفور وهي منطقة شاسعة تعادل مساحتها مساحة فرنسا، لذا يصعب تأكيد التفاصيل حول القتال من مصدر مستقل.
    وفي السنوات الأخيرة انخفض معدل العنف بشكل كبير في دارفور، مع تأكيد الخرطوم ان النزاع انتهى هناك.
    وتم خفض عديد بعثة يوناميد من نحو 27 ألف عنصر في السابق الى حوالى تسعة آلاف الآن.
لمراسلتنا والتواصل معنا
للتسجيل و دخول حسابك
صحيفة سعودية مرخصة من وزارة الثقافة و الإعلام