86 قتيلا على الاقل في اعمال عنف في وسط نيجيريا (الشرطة)                              فتح صناديق الاقتراع في الانتخابات الرئاسية والتشريعية المبكرة في تركيا                              مونديال 2018: الحضري أساسيا ضد السعودية ليصبح أكبر لاعب في كأس العالم                              جائزة فرنسا الكبرى: هاميلتون يحرز اللقب ويستعيد صدارة ترتيب السائقين                              وزير الداخلية الايطالي ماتيو سالفيني يزور ليبيا لبحث ملف الهجرة                              دورة هاله: فيدرر يسقط امام كوريتش في النهائي ويفقد المركز الاول عالميا                              اردوغان يعلن فوزه في الانتخابات التركية                              مونديال 2018: انكلترا تسحق بنما 6-1 وتبلغ مع بلجيكا ثمن النهائي                              اعتقال عشرة من اليمين المتطرف في فرنسا بشبهة التخطيط لهجوم على مسلمين (مصدر قضائي)                              اردوغان يفوز بالانتخابات الرئاسية من الدورة الاولى (السلطات الانتخابية)                              التحالف في اليمن يقول انه قتل 8 عناصر من حزب الله اللبناني في اليمن (متحدث)                              غارات روسية على جنوب سوريا للمرة الأولى منذ وقف إطلاق النار عام 2017 (المرصد)                              بوتين يشيد بفوز اردوغان ويرى فيه دليلا على "نفوذه السياسي الكبير"                              المرشح الرئاسي الخاسر امام اردوغان يقر بنتائج الانتخابات في تركيا                              الأمير وليام يصل الى عمان في مستهل جولة في الشرق الأوسط
  • تقرير للبنتاغون يرى "تحسنا ضئيلا" في الوضع الامني في أفغانستان


    المصور: حميد خان

    A G - AFP أظهر تقرير رسمي للبنتاغون نشر الاثنين ان التصريحات المتفائلة حول تحسّن الوضع الامني في أفغانستان لا تتفق والواقع إذ إن الوضع الميداني يظهر "مؤشرات قليلة جدا" على حصول تقدم على الصعيد الامني بعد 17 عاما من الغزو الذي قادته الولايات المتحدة لهذا البلد.
    وأوضح التقرير الفصلي الذي أعدّه المفتش العام للبنتاغون حول العمليات العسكرية الاميركية في أفغانستان خلال الربع الاول من العام الجاري انه في الوقت الذي لا تنفك فيه وزارة الدفاع الاميركية تردد، يوما تلو الآخر، ان الوضع الامني يتحسّن في أفغانستان، فإن الواقع يظهر ان حركة طالبان ما زالت تشن هجمات تحصد ضحايا مدنيين.
    وقال التقرير "خلال هذا الفصل، أكد المسؤولون الاميركيون ان طالبان لا تحقق أهدافها وان مجرى الاحداث يتحوّل لمصلحة الجيش الافغاني (...) لكن البيانات المتوفرة تظهر تحسنا ضئيلا".
    وكان القائد العام للقوات الاميركية والاطلسية في افغانستان الجنرال جون نيكولسون قال في تشرين الثاني/نوفمبر ان الجيش الافغاني "اجتاز المنعطف" في هذه الحرب، الاطول على الاطلاق في تاريخ الولايات المتحدة، متوقعا ان تتمكن القوات الحكومية في غضون عامين من ان توسع نطاق سيطرتها لتشمل مناطق يقطنها 80% من السكان مقابل 64% اليوم.
    ولكن المفتش العام لوزارة الدفاع الاميركية قال في تقريره انه لم يجد سوى "تغير ايجابي ضئيل" في الربع الاول من العام الجاري إذ ان ارتفعت نسبة السكان في المناطق الخاضعة لسيطرة القوات الحكومية او نفوذها الى 65% فقط، اي ان الزيادة مقدارها 1% فقط.
    وفي الفترة عينها انخفض عديد القوات الافغانية من 331 الفا و708 عناصر الى 313 الفا و728 عنصرا، وهو رقم يقل بنسبة 11% عن العديد اللازم والبالغ 352 الف عنصر.
    واعتبر المفتش العام في تقريره ان هذا الانخفاض في العديد "يجدد المخاوف" بشأن عمليات التجنيد في القوات الافغانية وقدرتها على الاحتفاظ بعناصرها ومعدلات الاصابة في صفوفها و"الفعالية الشاملة" لهذه القوات.
    كما لفت التقرير الى ان بيانات بعثة الامم المتحدة في افغانستان تظهر ان عدد الضحايا المدنيين في الربع الاول من العام الجاري مماثل لعددهم في الفصل الاول من العام 2017 وكذلك ايضا من العام 2016.
    وخلص التقرير الى ان هذه البيانات "تظهر انه حتى وان قالت القوات الاميركية ان الجيش الافغاني يتحسن وينتقل الى الهجوم ضد طالبان فان الشعب الافغاني قد لا يشعر بتحسن الوضع الامني".
    والاثنين دعت حركة طالبان سكان كابول إلى تجنب "المراكز العسكرية" في المدينة التي تشهد اجراءات أمنية مشددة فيما أعلنت أنها تخطط لشن مزيد من الهجمات في العاصمة حيث يدفع المدنيون الثمن الأكبر للنزاع بين السلطات والمتمردين. وقدرة الحركة المتطرفة على ضرب قلب العاصمة رغم تكثيف عمليات التفتيش التي تجريها الشرطة سلطت الأضواء على الثغرات الأمنية والاستخباراتية في هذا البلد في وقت يزداد فيه الضغط على حكومة الرئيس أشرف غني لحماية المدنيين.
لمراسلتنا والتواصل معنا
للتسجيل و دخول حسابك
صحيفة سعودية مرخصة من وزارة الثقافة و الإعلام