اول عملية اجلاء لعناصر من تنظيم الدولة الاسلامية من جنوب دمشق (المرصد)                              اسرائيل تستدعي سفراء اسبانيا وسلوفينيا وبلجيكا بعد تصويت اممي على بعثة تحقيق الى غزة (وزارة)                              رئيس باراغواي يفتتح سفارة بلاده في اسرائيل في مدينة القدس                              دورة روما: نادال يحرز اللقب للمرة الثامنة                              بوتين يهنىء مادورو باعادة انتخابه رئيسا لفنزويلا                              مادورو يفوز بولاية رئاسية ثانية (رسمي)                              انتهاء عملية إجلاء تنظيم الدولة الإسلامية من آخر جيب في دمشق (المرصد)                              نتانياهو يشيد بالسياسة الاميركية تجاه ايران داعيا العالم الى تأييدها                              دول مجموعة ليما ال14 تستدعي سفراءها من فنزويلا احتجاجا على نتائج الانتخابات                              الجيش السوري يعلن دمشق ومحيطها مناطق "آمنة" بعد طرد تنظيم الدولة الاسلامية                              ترامب يشدد العقوبات على فنزويلا غداة انتخابات "غير شرعية"                              بومبيو يطرح 12 شرطا مشددا للتوصل الى "اتفاق جديد" مع ايران                              واشنطن ستمارس "ضغطا ماليا غير مسبوق" على ايران (بومبيو)                              موغيريني لبومبيو: "ليس هناك حل بديل" من الاتفاق النووي مع ايران (بيان)                              الرئيس الفلسطيني يعاني من التهاب رئوي ويتماثل للشفاء (مسؤولون)
  • الرئيس الأفغاني يعتذر عن غارة جوية قتل فيها 30 طفلا


    المصور: شاه ماراي

    A G - AFP اعتذر الرئيس الأفغاني أشرف غني الأربعاء لأسر ضحايا مدنيين، غالبيتهم أطفال، قتلوا خلال غارة جوية استهدفت احتفالا في مدرسة قرآنية في شمال البلاد مطلع الشهر الفائت.
    وأكد تحقيق للأمم المتحدة أن الغارة الجوية التي استهدفت في 2 نيسان/ابريل الفائت احتفالا يحضره مئات الرجال والاطفال في بلدة داشتي ارشي التي تسيطر عليها طالبان في ولاية قندز الشمالية، أسفرت عن مقتل 36 شخصا من بينهم 30 طفلا.
    وذكرت أن الغارة أسفرت عن إصابة 71 شخصا من بينهم 51 طفلا، مضيفة أن لديها "معلومات موثوقة" أن الحصيلة ربما تكون أعلى بكثير.
    وصمم الجيش والحكومة في البداية أن الغارة التي شنها سلاح الجو الأفغاني استهدفت قاعدة لطالبان اثناء اجتماع لقاعدة الجماعة الجهادية للتخطيط لاعتداءات.
    وأنكرت وزارة الدفاع الأفغانية سقوط ضحايا مدنيين، ثم زعمت أن طالبان قتلتهم.
    والأربعاء، التقى غني أسر الضحايا ووجهاء من المنطقة وقدم لهم اعتذارا، على ما جاء في بيان للرئاسة الأفغانية.
    وقال غني بحسب البيان إن "الفارق بين من يضمرون الشر والحكومة الشرعية هو أن الحكومة الشرعية تعتذر عن الأخطاء التي ترتكبها".
    وتعهد غني بدفع الحكومة تعويضات لأسر الضحايا وبناء مئذنة تخليدا لذكراهم بالإضافة لمسجد في المنطقة.
    ولم يتمكن محققو بعثة الأمم المتحدة من تأكيد ما اذا كان الضحايا جميعهم من المدنيين وما اذا كان قادة طالبان متواجدين وقت الهجوم.
    وارسلت الحكومة فريقين للتحقيق في الحادث الا ان أيا منهما لم ينشر نتائج، بحسب بعثة الامم المتحدة.
لمراسلتنا والتواصل معنا
للتسجيل و دخول حسابك
صحيفة سعودية مرخصة من وزارة الثقافة و الإعلام