ترامب يقول إن السي آي ايه لم تتوصل إلى استنتاج "قاطع" حول قتل خاشقجي                              واشنطن تبقي على شراكتها "الراسخة" مع السعودية (ترامب)                              المحكمة الأوروبية لحقوق الانسان تدين أنقرة في قضية اعتقال القيادي الكردي دميرتاش                               إردوغان يرفض قرار المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان "غير الملزم" بشأن دميرتاش                              روسيا تعتبر "تسييس الانتربول غير مقبول"                               40 قتيلا على الأقل في تفجير انتحاري استهدف لقاء لكبار العلماء في كابول                              رينو تبقي غصن رئيساً لمجلس إدارتها وتوكل صلاحياته مؤقتاً إلى تييري بولوريه                              روسيا تندد ب"التدخل" في انتخابات رئيس لمنظمة الانتربول                              قاض يمنع ترامب من رفض حق اللجوء لاشخاص يدخلون الولايات المتحدة بشكل غير شرعي                               تشاوش أوغلو: يجب محاسبة من أمر بقتل خاشقجي أيّاً كان                              بومبيو يعلن أن واشنطن "تدعم بحزم" المرشح الكوري الجنوبي لرئاسة الإنتربول ففف/أم/اع                              فرنسا واليابان تؤكدان دعمهما التحالف بين رينو ونيسان إثر قضية كارلوس غصن                              لا أدلة على احتيال من جانب كارلوس غصن في فرنسا (الحكومة الفرنسية)                              جرحى في إطلاق نار قرب مستشفى في شيكاغو                              اشتباكات داخل مدينة الحديدة اليمنية رغم دعوات وقف إطلاق النار (القوات الحكومية)
  • الرئيس الأفغاني يعتذر عن غارة جوية قتل فيها 30 طفلا


    المصور: شاه ماراي

    A G - AFP اعتذر الرئيس الأفغاني أشرف غني الأربعاء لأسر ضحايا مدنيين، غالبيتهم أطفال، قتلوا خلال غارة جوية استهدفت احتفالا في مدرسة قرآنية في شمال البلاد مطلع الشهر الفائت.
    وأكد تحقيق للأمم المتحدة أن الغارة الجوية التي استهدفت في 2 نيسان/ابريل الفائت احتفالا يحضره مئات الرجال والاطفال في بلدة داشتي ارشي التي تسيطر عليها طالبان في ولاية قندز الشمالية، أسفرت عن مقتل 36 شخصا من بينهم 30 طفلا.
    وذكرت أن الغارة أسفرت عن إصابة 71 شخصا من بينهم 51 طفلا، مضيفة أن لديها "معلومات موثوقة" أن الحصيلة ربما تكون أعلى بكثير.
    وصمم الجيش والحكومة في البداية أن الغارة التي شنها سلاح الجو الأفغاني استهدفت قاعدة لطالبان اثناء اجتماع لقاعدة الجماعة الجهادية للتخطيط لاعتداءات.
    وأنكرت وزارة الدفاع الأفغانية سقوط ضحايا مدنيين، ثم زعمت أن طالبان قتلتهم.
    والأربعاء، التقى غني أسر الضحايا ووجهاء من المنطقة وقدم لهم اعتذارا، على ما جاء في بيان للرئاسة الأفغانية.
    وقال غني بحسب البيان إن "الفارق بين من يضمرون الشر والحكومة الشرعية هو أن الحكومة الشرعية تعتذر عن الأخطاء التي ترتكبها".
    وتعهد غني بدفع الحكومة تعويضات لأسر الضحايا وبناء مئذنة تخليدا لذكراهم بالإضافة لمسجد في المنطقة.
    ولم يتمكن محققو بعثة الأمم المتحدة من تأكيد ما اذا كان الضحايا جميعهم من المدنيين وما اذا كان قادة طالبان متواجدين وقت الهجوم.
    وارسلت الحكومة فريقين للتحقيق في الحادث الا ان أيا منهما لم ينشر نتائج، بحسب بعثة الامم المتحدة.
لمراسلتنا والتواصل معنا
للتسجيل و دخول حسابك
صحيفة سعودية مرخصة من وزارة الثقافة و الإعلام