اول عملية اجلاء لعناصر من تنظيم الدولة الاسلامية من جنوب دمشق (المرصد)                              اللبنانية نادين لبكي تفوز بجائزة لجنة التحكيم في مهرجان كان عن "كفرناحوم"                              واشنطن وبكين توصلتا الى "توافق" للحد من العجز في الميزان التجاري الاميركي (بيان مشترك)                              اطلاق النار في مدرسة في تكساس اوقع بين ثمانية وعشرة قتلى (الشرطة)                              كأس ألمانيا: اينتراخت فرانكفورت يحرز اللقب الخامس على حساب بايرن ميونيخ                              كأس انكلترا: تشلسي يحرز لقبه الثامن على حساب مانشستر يونايتد                              اسرائيل تندد ب "النفاق" بعد قرار الامم المتحدة حول غزة                              اردوغان يقارن اوضاع الفلسطينيين في غزة بمعاناة اليهود مع النازيين                              دورة روما: نادال يحرز اللقب للمرة الثامنة                              تحطم رحلة تجارية لدى اقلاعها من مطار هافانا (وكالة رسمية)                              مادورو يفوز بولاية رئاسية ثانية (رسمي)                              فيلم "مسألة عائلية" للياباني كوره-أيدا يفوز بجائزة السعفة الذهبية                              قمة منظمة التعاون الاسلامي تدعو الى "إيفاد قوة دولية لحماية" الفلسطينيين (بيان)                              سبايك لي يفوز بالجائزة الكبرى في مهرجان كان عن "بلاكككلانسمان"                              نتائج الانتخابات العراقية: الصدر أولا يليه الحشد الشعبي ثم ائتلاف العبادي
  • الولايات المتحدة تقول إنها تحترم نتائج الانتخابات في العراق


    المصور: سول لوب

    A G - AFP أكّد وزير الدفاع الأميركي جيم ماتيس أنه يحترم نتائج الانتخابات التشريعية الأخيرة في العراق على الرغم من فوز الزعيم الشيعي الشعبي مقتدى الصدر الذي قاتل القوات الأميركية خلال الحرب.
    وقال ماتيس لصحافيين في وزارة الدفاع الأميركية "الشعب العراقي أجرى انتخابات. إنها عملية ديموقراطية في الوقت الذي شكّك فيه أشخاص كثيرون في أنّ العراق يُمكنه تولّي مسؤولية نفسه".
    وأضاف "سننتظر النتائج، النتائج النهائية للانتخابات. ونحن نحترم قرارات الشعب العراقي".
    من جهتها أكّدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية هيذر ناورت أنّ الولايات المتحدة تعتقد أن بإمكانها "الاستمرار" في إقامة "علاقات جيدة" مع الحكومة العراقية المستقبلية.
    وأضافت "إننا نعرف جيدًا من هو مقتدى الصدر، نعرف ماضيه ومواقفه، لكننا نثق بالحكومة العراقية".
    قاتل مقتدى الصدر القوات الأميركية بعد غزو العام 2003، ويدعو اليوم إلى مغادرتها بعد أن تحقّق الانتصار على تنظيم الدولة الإسلامية.
    وقال البنتاغون إنّ من السابق لأوانه معرفة ما يُمكن أن تعنيه نتائج الانتخابات بالنسبة إلى وجود القوات الأميركية.
    وصرح المتحدث باسم البنتاغون إريك باهون "نحن لا نؤيّد أي حزب أو مرشح معين، نحن ندعم عملية عادلة وشفافة".
    وأضاف "نحن مستعدّون للعمل مع أي شخص منتخب بشفافية من جانب الشعب العراقي".
    ويتنافس الصدر، الذي تصدّر ائتلافه الانتخابات التشريعية التي جرت السبت، مع قوائم شيعية مقربة من إيران لتشكيل الحكومة العراقية التي ستقود البلاد للأعوام الأربعة المقبلة.
    وقالت ناورت "كثير من الناس في العراق ودول أخرى لديهم مخاوف حيال نفوذ إيران في دول عدّة مختلفة، وهذا دائمًا مصدر قلق بالنسبة إلينا".
لمراسلتنا والتواصل معنا
للتسجيل و دخول حسابك
صحيفة سعودية مرخصة من وزارة الثقافة و الإعلام