• حركة انصار الدين تطالب ب"حكم ذاتي" في شمال مالي وبتطبيق الشريعة


    AFP طالبت جماعة انصار الدين، احدى المجموعات الاسلامية المسلحة التي تحتل شمال مالي، في وثيقة سلمتها الى الوسيط الاقليمي رئيس بوركينا فاسو بليز كومباوري بمنح شمال مالي "حكما ذاتيا موسعا" تحكمه الشريعة الاسلامية.
    واعلنت انصار الدين المؤلفة بشكل رئيسي من متمردين طوارق ماليين انها تخلت في الوقت الراهن عن مطلبها السابق باستقلال شمال مالي مستعيضة عنه بمطلب "الحكم الذاتي الموسع".
    واوضحت ان مطلبها هو "حكم ذاتي موسع في اطار دولة يعاد تشكيلها في مالي تتميز بشكل واضح عن العلمانية".
    واشترطت الجماعة ايضا تضمين الدستور اعترافا بالطابع "الاسلامي" لمالي، مشددة على ان "تطبيق الشريعة" في كل انحاء شمال مالي هو "شرط غير قابل للتفاوض".
    وقالت "قبل كل شيء، يجب ان يعلن الدستور بكل وضوح الطابع الاسلامي لدولة مالي".
    وحملت الوثيقة عنوان "البرنامج السياسي" وسلمتها الجماعة الى الرئيس كومباوري في الاول من كانون الثاني/يناير الجاري وحصل مراسل وكالة فرانس برس في واغادوغو على نسخة منها الجمعة.
    تعليقات كتابة تعليق

    يرجى كتابة مايظهر في الصورة بشكل دقيق للمتابعة

لمراسلتنا والتواصل معنا
للتسجيل و دخول حسابك
صحيفة سعودية مرخصة من وزارة الثقافة و الإعلام