اوزيل يعلن اعتزاله اللعب دوليا بعد كارثة مونديال 2018                              بومبيو: "لا نخشى" فرض عقوبات على النظام الإيراني "على أعلى مستوى"                              فيات/فيراري: اجتماع طارىء لمجلس الادارة لبحث خلافة ماركيوني (تقارير)                              جائزة المانيا الكبرى: هاميلتون يحرز المركز الاول ويستعيد الصدارة من فيتل                              مقتل فتى فلسطيني برصاص الجيش الاسرائيلي في الضفة الغربية المحتلة (وزارة)                              18 قتيلا في هجوم لجماعة بوكو حرام على بحيرة تشاد (مصدر عسكري)                              اسرائيل أجلت 800 من عناصر "الخوذ البيضاء" السوريين وعائلاتهم الى الاردن (اذاعة)                              ليبرمان يقول ان اسرائيل ستعيد فتح معبر كرم ابو سالم مع قطاع غزة الثلاثاء اذا استمر الهدوء                              الاردن يؤكد ان 422 سوريا دخلوا المملكة وليس 827 كما اعلن سابقا                              تسعة جرحى في اطلاق نار في تورونتو الكندية (اعلام)                              ترامب محذرا روحاني: "إياك وتهديد الولايات المتحدة مجددا"                              "عدوان اسرائيلي" جديد في منطقة مصياف وسط سوريا (سانا)                              قتيلان أحدهما المشتبه به و13 جريحا في اطلاق النار في تورونتو (الشرطة)                              اصابات بانفجار قرب مطار كابول بعد وصول دوستم من المنفى (مسؤولون)                              الاردن وافق على مرور عناصر "الخوذ البيضاء" السوريين الـ800 لتوطينهم في ثلاث دول غربية (الخارجية)
  • توجيه تهمة "تمويل مخطط ارهابي" للمدير السابق لشركة لافارج


    المصور: توماس سامسون

    A G تم مساء الخميس توجيه تهمة "تمويل مخطط ارهابي" لـ اريك اولسن المدير العام السابق لشركة لافارج هولسيم الفرنسية السويسرية وذلك باطار تحقيق حول قيام الشركة بتمويل تنظيم الدولة الاسلامية بصورة غير مباشرة وفق ما اعلن مصدر قضائي.
    وقد وجهت الى اولسن تهمة "تمويل مخطط ارهابي" و"تعريض حياة الاخرين للخطر" وتم وضعه تحت مراقبة قضائية حسب المصدر نفسه.
    وهناك موقوفان اخران هما نائب المدير العملاني السابق في الشركة كريستيان هيرو ورئيس مجلس إدارتها السابق برونو لافون.
    ويشتبه بأن الشركة عقدت ترتيبات مع مجموعات متطرفة ولا سيما تنظيم الدولة الإسلامية فاشترت منها النفط في انتهاك للحظر الأوروبي المفروض منذ 2011، ودفعت لها مبالغ مالية من خلال وسطاء.
    في تشرين الاول/اكتوبر 2010، بدأت لافارج بتشغيل مصنع للاسمنت في الجلابية في شمال سوريا وأنفقت عليه 680 مليون دولار. لكن الاضطرابات الاولى اندلعت في البلاد بعد ذلك بستة أشهر. وسارع الاتحاد الاوروبي الى فرض حظر على الاسلحة والنفط السوري واعلنت الامم المتحدة أن البلاد في حالة حرب أهلية.
    اعتبارا من العام 2013، انهار انتاج الاسمنت وفرض تنظيم الدولة الاسلامية وجوده في المنطقة. لكن وخلافا لشركة النفط "توتال" وغيرها من المجموعات المتعددة الجنسيات، قررت لافارج البقاء.
    وقام فرع الشركة السوري بين تموز/يوليو 2012 وأيلول/سبتمبر 2014 بدفع حوالى 5,6 مليون يورو لفصائل مسلحة عدة بينها تنظيم الدولة الإسلامية، بحسب تقرير أعده مكتب "بيكر ماكنزي" الأميركي في نيسان/أبريل بطلب من شركة لافارج هولسيم واطلعت وكالة فرانس برس عليه.
    واستمعت هيئة القضاء الجمركي في مطلع 2017 إلى عدد من المسؤولين في الشركة وأقر ثلاثة منهم بينهم كريستيان هيرو بتسديد مبالغ مثيرة للشكوك.
    تعليقات كتابة تعليق

    يرجى كتابة مايظهر في الصورة بشكل دقيق للمتابعة

لمراسلتنا والتواصل معنا
للتسجيل و دخول حسابك
صحيفة سعودية مرخصة من وزارة الثقافة و الإعلام