المرحلة "النشطة" من العملية العسكرية في سوريا تشارف على الانتهاء (رئيس الاركان الروسي)                              استقالة رئيس الاتحاد الايطالي لكرة القدم (مسؤول في الاتحاد)                              ميركل تفضل اجراء انتخابات مبكرة معلنة ترشيحها                              نصرالله ينفي أي علاقة لحزبه بإطلاق الصاروخ البالستي من اليمن باتجاه السعودية                              تيلرسون يعلن ان واشنطن لا تزال "تأمل بحل دبلوماسي" مع كوريا الشمالية                              50 قتيلا على الاقل في هجوم انتحاري استهدف مسجدا في نيجيريا                              رئيس الحكومة اللبناني المستقيل سعد الحريري غادر باريس الى القاهرة (مصدر ملاحي)                              بوتين سيبحث في مسألة سوريا مع ترامب الثلاثاء (الكرملين)                              بوتين "هنأ" الاسد على نتائج مكافحته الارهاب (الكرملين)                              حزب الله ينفي ارساله أسلحة الى اليمن والبحرين والكويت                              الولايات المتحدة تصنف كوريا الشمالية "دولة راعية للارهاب"                              حزب الله يعلن استعداده لسحب قواته من العراق بعد هزيمة الجهاديين                              روحاني يؤكد لماكرون ان ايران "لا تسعى الى الهيمنة" على الشرق الاوسط                              بوتين التقى الاسد في سوتشي (الكرملين)                              الفلسطينيون "يجمدون" الاجتماعات مع الاميركيين بعد تهديدات باغلاق مكتبهم في واشنطن (مسؤولون)
  • مواجهات بين الجيش النيجيري وانصار استقلال بيافرا


    المصور: ماركو لونغاري

    A G اعلن انصار استقلال بيافرا في بيان انهم خاضوا مواجهات مع الجيش النيجيري في جنوب شرق البلاد اسفرت عن مقتل خمسة عسكريين، لكن الجيش نفى ذلك على الفور.
    وقالت الحركة الانفصالية "الشعوب الاصلية لبيافرا" في بيان ان الجيش والشرطة فتحا النار خلال عملية تهدف الى قتل زعيم الحركة نامدي كانو في منزله في اومواهيا، ما اسفر عن مقتل خمسة من عناصرهما.
    وتطالب هذه الحركة بدولة مستقلة عن نيجيريا للايغبو اكبر مجموعة اتنية في جنوب شرق نيجيريا، بعد خمسين عاما على اعلان استقلال بيافرا الذي ادى الى اندلاع حرب اهلية دامية استمرت ثلاثين شهرا بين 1967 و1970.
    وقال الناطق باسم الحركة الاستقلالية ايما باورفول ان ثلاثين شخصا جرحوا ايضا.
    وحمل ايفياني ايجيوفور محامي زعيم الحركة، الرئيس محمد بخاري مسؤولية اطلاق النار.
    وكان افرج عن نامدي كانو الذي يدعو الى "عصيان مدني" من اجل تنظيم استفتاء حول حق تقرير المصير، بكفالة في نهاية نيسان/ابريل بانتظار استئناف محاكمته بتهمة الخيانة في العاصمة ابوجا.
    ووصف الناطق باسم الجيش النيجيري الميجور اويغوكي غباداموسي تأكيدات الاستقلاليين ب"الخيال" وقال انها "بعيدة عن الحقيقة".
    واوضح ان ناشطي الحركة الاستقلالية اعترضوا طريق قافلة عسكرية قبل ان يقوموا برشق الجنود بالحجارة والقوارير المكسرة، ما ادى الى جرح عسكري واحد المارة.
    واضاف في بيان ان "الجنود اطلقوا النار في الهواء وتفرق المشاغبون"، مؤكدا انه "لم يقتل احد" في الحادثة.
    ولا يمكن التحقق من اي من هذه المعلومات من مصدر مستقل على الفور.
    وتقول منظمة العفو الدولية ان قوات الامن النيجيرية قتلت 150 من انصار استقلال بيافرا على الاقل منذ آب/اغسطس 2015 وجرحت مئات آخرين، لكن السلطات تنفي ذلك.
    وما زالت النزعة الانفصالية حية في الاقليم على الرغم من الهزيمة التي لحقت بالاستقلاليين بعد الحرب الاهلية التي سقط مئات الآلاف من القتلى فيها.
    ويؤكد العديد من افراد اتنية الايغبو ان الحكومات الفدرالية المتعاقبة رفضت باستمرار الاستثمار في هذه المنطقة الفقيرة لمعاقبة على اعلان انفصالها في 1967.
    وتصاعد التوتر منذ بداية العام بعدما طلب من الايغبو المقيمين في الشمال المسلم الرحيل الى الجنوب ذي الغالبية المسيحية قبل الاول من تشرين الاول/اكتوبر.
    ستر-بهز/اا/نات
    تعليقات كتابة تعليق

    يرجى كتابة مايظهر في الصورة بشكل دقيق للمتابعة

لمراسلتنا والتواصل معنا
للتسجيل و دخول حسابك
صحيفة سعودية مرخصة من وزارة الثقافة و الإعلام