النيابة الاسرائيلية قدمت لائحة اتهام بحق زوجة نتانياهو بتهمة الاحتيال (وزارة العدل)                              ترامب يقول انه سيوقع امرا لمنع فصل اطفال المهاجرين عن اسرهم                              بولتون سيتوجه الى موسكو لبحث امكان عقد لقاء بين ترامب وبوتين (البيت الابيض)                              تبرئة زعيم المعارضة الشيعية في البحرين علي سلمان في قضية التجسس لصالح قطر                              المحكمة الاتحادية العليا تقرر إعادة فرز الأصوات يدويا في الانتخابات التشريعية العراقية                              المشير حفتر يعلن هجوماً من أجل "تنظيف" الهلال النفطي في ليبيا                              مونديال 2018: فرنسا تبلغ ثمن النهائي بفوزها على البيرو 1-صفر                              نزوح آلاف المدنيين هرباً من قصف قوات النظام على جنوب سوريا (المرصد)                              مونديال 2018: الأوروغواي وروسيا أول المتأهلين الى ثمن النهائي                              ايران "مستعدة للتوصل الى اتفاق" مع دول اوبك الاخرى (وزير)                              ترامب يعلن ان زوجته ميلانيا موجودة على الحدود مع المكسيك                              مونديال 2018: اسبانيا تحقق فوزا صعبا على ايران 1-صفر                              قوات حفتر تعلن استعادة السيطرة على منشأتين نفطيتين في ليبيا                              ترامب يوقع مرسوماً يهدف إلى إبقاء الأبناء مع أهلهم بعد توقيفهم على الحدود                              مجموعة فيسغراد ستقاطع القمة الاوروبية المصغرة في بروكسل الاحد (رسمي)
  • إشتباكات بين قوات حكومة الوفاق الليبية ومجموعات مسلحة في القره بوللي


    المصور: محمود تركيا

    A G اندلعت اشتباكات مساء الأحد بين قوات موالية لحكومة الوفاق الوطني الليبية ومجموعات مسلّحة في منطقة القره بوللي، على بعد 60 كلم شرق العاصمة الليبية طرابلس، وفق ما أفاد شهود عيان.
    وأبدت بعثة الأمم المتحدة في ليبيا قلقها جراء الاشتباكات قرب القره بوللي، معتبرة على تويتر أنّ "تهديد أمن العاصمة غير مقبول".
    وحضّت البعثة الأطراف المعنيين على "استعادة الهدوء بشكل فوري وحماية المدنيين والامتناع عن مزيد من التصعيد".
    وبعد سقوط العقيد معمر القذافي عام 2011، شهدت طرابلس فوضى أمنيّة بسبب انتشار مجموعات مسلّحة في شوارعها. وانضم بعض تلك المجموعات المسلّحة إلى حكومة الوفاق الوطني منذ بدء عملها في آذار/مارس 2016.
    وفي الأيام الأخيرة أتت مجموعات موالية لرئيس الوزراء السابق خليفة الغويل من مدينة مصراتة بشكل خاص وتجمّعت قرب القره بوللي.
    وأُبعِد الغويل عن السلطة مع تشكيل حكومة الوفاق الوطني، ورفض الاعتراف بالإدارة الجديدة.
    وكانت حكومة الوفاق الوطني الليبية قد حذّرت في الأيام الماضية مجموعات وصفتها بأنها "خارجة عن القانون" من الاقتراب نحو العاصمة الليبية، مشيرةً إلى أنها أعطت أوامرها إلى قواتها لصدّ أيّ هجوم على طرابلس.
    واستناداً إلى شهود عيان، فإنّ القوات الموالية لحكومة الوفاق الوطني احتشدت شرق العاصمة بهدف صدّ الهجوم.
    وأضاف الشهود أنّ قوافل تضمّ عشرات الدبابات وعربات الـ"بيك اب" التي تحمل مدافع، غادرت طرابلس يومي السبت والأحد نحو القره بوللي.
    ولم تؤكّد مصادر أمنية وطبية سقوط قتلى أو جرحى يوم الأحد.
    تعليقات كتابة تعليق

    يرجى كتابة مايظهر في الصورة بشكل دقيق للمتابعة

لمراسلتنا والتواصل معنا
للتسجيل و دخول حسابك
صحيفة سعودية مرخصة من وزارة الثقافة و الإعلام