مقتل 45 مدنياً في غارات جديدة لقوات النظام السوري على الغوطة الشرقية (المرصد)                              عباس يطالب امام الامم المتحدة بآلية متعددة الاطراف للسلام في الشرق الاوسط                              القوات الموالية لدمشق ستنتشر على الحدود مع تركيا بحسب الاكراد                              لودريان يقول ان بلاده تتخوف من "فاجعة انسانية" في سوريا                              خروج مستشفى رئيسي عن الخدمة في الغوطة الشرقية بعد استهدافه بقصف روسي (المرصد)                              اولمبياد 2018: الذهبية الثالثة للفرنسي فوركاد الاكثر تتويجا في العاب بيونغ تشانغ                              حكم بسجن الناشط البحريني نبيل رجب خمس سنوات في قضية التغريدات (ناشطون)                              مسؤولون كوريون شماليون ألغوا لقاءً مع بنس في "اللحظة الأخيرة" (واشنطن)                              القوات التركية تطلق "نيرانا تحذيرية" على القوات الموالية للنظام السوري في عفرين (اعلام)                              اللجنة الاولمبية الروسية تؤكد بان لاعب الكيرلينغ تناول مادة ملدونيوم                              قوات موالية للنظام السوري تدخل منطقة عفرين الكردية (المرصد)                              واشنطن تعرب عن "بالغ قلقها" ازاء قصف النظام السوري للغوطة الشرقية                              الامم المتحدة تندد بتعرض ستة مستشفيات للقصف في الغوطة الشرقية خلال 48 ساعة                              القصف على الغوطة الشرقية يقتل أكثر من مئة مدني لليوم الثاني على التوالي (المرصد)                              القوات التركية تقصف أماكن وجود "القوات الشعبية" لدى وصولها الى عفرين (سانا)
  • السودان يؤكد أن تخفيض قوات حفظ السلام مؤشر على انتهاء نزاع دارفور


    المصور: اشرف شاذلي

    A G اعلنت وزارة الخارجية السودانية ان قرار مجلس الامن تخفيض عديد قوات حفظ السلام في دارفور مؤشر على "طي صفحة" النزاع في المنطقة.
    ووافق مجلس الامن الدولي الخميس على خفض عديد البعثة المشتركة بين الاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة في دارفور (يوناميد) بنسبة 30% على الاقل.
    و"يوناميد" التي يبلغ قوامها حاليا حوالى 16 ألف جندي وشرطي من اكثر من 30 بلدا تنتشر في دارفور منذ عام 2007، وتعمل على حماية المدنيين خلال المعارك بين قوات الحكومة السودانية والمتمردين في النزاع الدائر منذ 2003.
    واورد بيان وزارة الخارجية السودانية ان الوزارة "ترحب بخفض عديد بعثة يوناميد".
    وتابع البيان ان "قرار مجلس الامن خطوة تؤكد ان دارفور طوت صفحة النزاع وان المنطقة انصرفت نحو السلام".
    وبموجب القرار سينخفض عديد يوناميد على مرحلتين بحلول العام 2018 الى حوالى 11 الف رجل (8735 جنديا و2500 شرطي) اي ان الخفض سيكون بنسبة 44% للجنود و30% لرجال الشرطة.
    وستعيد البعثة المخفضة انتشارها الى منطقة الغابات في جبل مرة، حيث تتركز غالبية اعمال العنف الاخيرة بحسب ما افادت تقارير.
    وتابع بيان الخارجية السودانية ان "الوزارة ستتابع خطوة بخطوة انسحاب قوات حفظ السلام".
    واسفر النزاع الذي اندلع في دارفور في 2003 عن مقتل 300 الف شخص وتشريد 2,5 مليون اخرين من منازلهم وفقا لتقارير الامم المتحدة.
    واندلعت المعارك في دارفور العام 2003 عندما انتفضت مجموعات من اقليات افريقية ضد حكومة الخرطوم التي تساندها مجموعات عربية مسلحة. ورد عمر البشير بإطلاق حملة عسكرية.
    ويقول مسؤولون سودانيون ان النزاع في دارفور انتهى، رغم ان تقارير لا تزال تتحدث عن حصول معارك بين القوات النظامية ومتمردين.
    تعليقات كتابة تعليق

    يرجى كتابة مايظهر في الصورة بشكل دقيق للمتابعة

لمراسلتنا والتواصل معنا
للتسجيل و دخول حسابك
صحيفة سعودية مرخصة من وزارة الثقافة و الإعلام