ترامب يشدد العقوبات على فنزويلا غداة انتخابات "غير شرعية"                              السويسري لوسيان فافر مدربا جديدا لدورتموند                              موغيريني لبومبيو: "ليس هناك حل بديل" من الاتفاق النووي مع ايران (بيان)                              رئيس باراغواي يفتتح سفارة بلاده في اسرائيل في مدينة القدس                              دول مجموعة ليما ال14 تستدعي سفراءها من فنزويلا احتجاجا على نتائج الانتخابات                              مادورو يفوز بولاية رئاسية ثانية (رسمي)                              واشنطن ستمارس "ضغطا ماليا غير مسبوق" على ايران (بومبيو)                              الرئيس الفلسطيني يعاني من التهاب رئوي ويتماثل للشفاء (مسؤولون)                              بومبيو يطرح 12 شرطا مشددا للتوصل الى "اتفاق جديد" مع ايران                              اسرائيل تستدعي سفراء اسبانيا وسلوفينيا وبلجيكا بعد تصويت اممي على بعثة تحقيق الى غزة (وزارة)                              بوتين يهنىء مادورو باعادة انتخابه رئيسا لفنزويلا                              نتانياهو يشيد بالسياسة الاميركية تجاه ايران داعيا العالم الى تأييدها                              القضاء العراقي يحكم بالإعدام على جهادي بلجيكي بتهمة الانتماء إلى تنظيم الدولة الإسلامية (أ ف ب)                              الجيش السوري يعلن دمشق ومحيطها مناطق "آمنة" بعد طرد تنظيم الدولة الاسلامية                              انتهاء عملية إجلاء تنظيم الدولة الإسلامية من آخر جيب في دمشق (المرصد)
  • تقرير مصور: الانتخابات التشريعية الفرنسية


    AG- AFP ضمن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون غالبية برلمانية قوية في الدورة الثانية من الانتخابات التشريعية.
    فلقد تمكن حزبه "الجمهورية إلى الأمام" وحليفه الحركة الديموقراطية من الفوز بـ ثلاث مئة وخمسين مقعدا من أصل خمس مئة وسبعة وسبعين في الجمعية الوطنية وهذه النتيجة أقل مما كان متوقعا إلا أنها أحدثت زلزالا في أوساط الأحزاب التقليدية.
    وفاز "الجمهوريون" مع حلفائهم الوسطيين بمئة وواحد وثلاثين مقعدا.
    أما الخاسر الأكبر فقد كان الحزب الاشتراكي الذي لم يفز سوى بتسعة وعشرين مقعدا بعد أن سيطر على نصف مقاعد الجمعية الوطنية المنتهية ولايتها. اليسار الراديكالي حل بعده وقد فاز بسبعة وعشرين مقعدا.
    وتمكنت زعيمة حزب الجبهة الوطنية مارين لوبن من دخول الجمعية الوطنية للمرة الأولى. إلا أن حزبها فاز بثمانية مقاعد فقط مما شكل خيبة أمل لليمين المتطرف الذي أمل في الحفاظ على الزخم عينه الذي حظي به خلال الانتخابات الرئاسية.
    نسبة المشاركة شهدت تراجعا كبيرا إذ بلغت نسبة الامتناع سبعة وخمسين بالمئة
    باختصار، تكمن إيمانويل ماكرون الذي لم يكن معروفا قبل ثلاث سنوات من كسب رهانه، مع جمعية وطنية تضم عددا أكبر من الشباب والنساء وبات الآن حرا للمباشرة بمشاريعه الإصلاحية الأولى وهي فرض قواعد اخلاقية في الحياة السياسية واصلاح قانون العمل وتعزيز ترسانة مكافحة الارهاب

    تعليقات كتابة تعليق

    يرجى كتابة مايظهر في الصورة بشكل دقيق للمتابعة

لمراسلتنا والتواصل معنا
للتسجيل و دخول حسابك
صحيفة سعودية مرخصة من وزارة الثقافة و الإعلام