حكومة اقليم كردستان ترحب بدعوة رئيس الوزراء العراقي للحوار (بيان)                              مقتل 43 جنديا افغانيا في هجوم على قاعدتهم (وزارة)                              حماس تقول ان مطالب المبعوث الاميركي حول المصالحة تشكل "تدخلا سافرا" بالشأن الفلسطيني                              "لا مجال لتدخل" الاتحاد الاوروبي في أزمة كاتالونيا (توسك)                              تعليق الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في اقليم كردستان العراق (مفوضية الانتخابات)                               البرلمان الفرنسي يقر بشكل نهائي قانون مكافحة الارهاب المثير للجدل                              بوتشيمون يؤكد ان اقليم كاتالونيا لم يعلن استقلاله لكنه سيقوم بذلك اذا علقت مدريد حكمه الذاتي                              شي يعد بمزيد من الانفتاح الاقتصادي وبمعاملة الشركات الاجنبية ب"إنصاف"                              الحكومة الاسبانية تعلن المضي قدما في اجراء تعليق الحكم الذاتي في كاتالونيا                              حكومة الوحدة الفلسطينية يجب ان تعترف باسرائيل وتنزع أسلحة حماس (المبعوث الاميركي)                              خامنئي يستنكر "ترهات وأكاذيب" ترامب                              الموافقة على بناء 1323 وحدة استيطانية اضافية في الضفة الغربية المحتلة                              الجيش العراقي يعلن أنه أكمل "فرض الأمن" في كركوك                              السنوار يؤكد ان "لا احد" يستطيع انتزاع اعتراف حماس باسرائيل او نزع سلاحها                              التحقيق السويسري: الاستماع الى الخليفي في 25 تشرين الأول/اكتوبر (محام لفرانس برس)
  • تقرير مصور: الانتخابات التشريعية الفرنسية


    AG- AFP ضمن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون غالبية برلمانية قوية في الدورة الثانية من الانتخابات التشريعية.
    فلقد تمكن حزبه "الجمهورية إلى الأمام" وحليفه الحركة الديموقراطية من الفوز بـ ثلاث مئة وخمسين مقعدا من أصل خمس مئة وسبعة وسبعين في الجمعية الوطنية وهذه النتيجة أقل مما كان متوقعا إلا أنها أحدثت زلزالا في أوساط الأحزاب التقليدية.
    وفاز "الجمهوريون" مع حلفائهم الوسطيين بمئة وواحد وثلاثين مقعدا.
    أما الخاسر الأكبر فقد كان الحزب الاشتراكي الذي لم يفز سوى بتسعة وعشرين مقعدا بعد أن سيطر على نصف مقاعد الجمعية الوطنية المنتهية ولايتها. اليسار الراديكالي حل بعده وقد فاز بسبعة وعشرين مقعدا.
    وتمكنت زعيمة حزب الجبهة الوطنية مارين لوبن من دخول الجمعية الوطنية للمرة الأولى. إلا أن حزبها فاز بثمانية مقاعد فقط مما شكل خيبة أمل لليمين المتطرف الذي أمل في الحفاظ على الزخم عينه الذي حظي به خلال الانتخابات الرئاسية.
    نسبة المشاركة شهدت تراجعا كبيرا إذ بلغت نسبة الامتناع سبعة وخمسين بالمئة
    باختصار، تكمن إيمانويل ماكرون الذي لم يكن معروفا قبل ثلاث سنوات من كسب رهانه، مع جمعية وطنية تضم عددا أكبر من الشباب والنساء وبات الآن حرا للمباشرة بمشاريعه الإصلاحية الأولى وهي فرض قواعد اخلاقية في الحياة السياسية واصلاح قانون العمل وتعزيز ترسانة مكافحة الارهاب

    تعليقات كتابة تعليق

    يرجى كتابة مايظهر في الصورة بشكل دقيق للمتابعة

لمراسلتنا والتواصل معنا
للتسجيل و دخول حسابك
صحيفة سعودية مرخصة من وزارة الثقافة و الإعلام