طهران ترفض الادلة "المفبركة" لواشنطن بشأن صاروخ الحوثيين على الرياض                              13 قتيلا على الاقل في اعتداء حركة الشباب على كلية الشرطة في الصومال (الشرطة)                              6700 من الروهينغا قتلوا في الشهر الاول من اعمال العنف في بورما (اطباء بلا حدود)                              بوتين وترامب يبحثان هاتفيا أزمة كوريا الشمالية النووية                              دمشق تعتبر ان دعوة دي ميستورا موسكو للضغط على النظام "تقوض مهمته" كوسيط اممي                              الاتحاد الاوروبي يوافق على تمديد العقوبات الاقتصادية بحق روسيا (توسك)                              6700 من الروهينغا قتلوا في الشهر الاول من اعمال العنف في بورما (اطباء بلا حدود)                              السلطات العراقية تعدم 38 محكوما مدانين بالارهاب (مسؤول)                              بوتين: الاتهامات بتدخل روسيا في الانتخابات الاميركية "فبركت" لتقويض شرعية ترامب                              خطوط دلتا الجوية تطلب شراء 100 طائرة ايرباص في ضربة لمجموعة بوينغ                              منشطات: روسيا تعتزم الدفاع عن رياضييها أمام المحاكم (بوتين)                              دي ميستورا يؤكد انه "لم تحصل مفاوضات فعلية" بين الاطراف السوريين في جنيف                              توسك يؤكد ان موقف القادة الاوروبيين من موضوع القدس يبقى "ثابتا"                              شركة "تيفاع" الاسرائيلية العملاقة للادوية تلغي 14 ألف وظيفة في العامين المقبلين                              الصاروخ الذي اطلقه الحوثيون على السعودية "من صنع ايراني" (هايلي)
  • مقتل عشرة جنود فيليبينيين في ضربة نفذها الجيش بالخطأ

    أعلن وزير الدفاع الفيليبيني دلفين لورنزانا الخميس مقتل 10 جنود في غارة جوية كانت تستهدف مسلحين إسلاميين في جنوب البلاد لكنها اصابتهم عن طريق الخطأ.

    المصور: تيد ألجيب

    A G - AFP وقال الوزير للصحافيين في مانيلا ان "مجموعة من الجنود أصيبت بغاراتنا، وقتل عشرة" منهم.
    وتشهد مدينة مراوي التي تسكنها غالبية مسلمة في أرخبيل كاثوليكي بغالبيته، معارك ضارية مستمرة منذ أكثر من أسبوع بين ناشطين إسلاميين بايعوا تنظيم الدولة الإسلامية وقوات الامن التي تحاول طردهم من عدة أحياء تحصنوا فيها.
    وتم إخلاء المدينة البالغ عدد سكانها مئتي ألف نسمة بصورة شبه تامة لكن لا يزال هناك ألفا مدني عالقين في المناطق التي يسيطر عليها المتمردون وعاجزين عن الفرار.
    ولم يتردد الجيش في سعية لوضع حد لهذه الأزمة في قصف المناطق المأهولة وإرسال مروحياته القتالية. وأفادت هيئة أركان الجيش عن تنفيذ ضربات "جراحية" و"دقيقة" لتفادي إصابة المدنيين، إنما كذلك الرهائن المحتجزين لدى الإسلاميين.
    وقال الوزير الخميس معلنا مقتل الجنود "هذا أمر مؤسف، لكنه يحصل أحيانا في ضباب الحرب. لم يتم التنسيق بالشكل الصحيح".
    وقال بعد قليل في رسالة نصية لوكالة فرانس برس إن سبعة عسكريين أصيبوا أيضا بجروح.
    واندلعت اعمال العنف عندما اجتاح عشرات المسلحين مراوي ردا على محاولة قوات الأمن القبض على ايسنيلون هابيلون الذي يعتبر زعيم تنظيم الدولة الاسلامية في الفيليبين وهو أيضا من قادة جماعة أبو سياف المعروفة بعمليات الخطف للمطالبة بفدية.
    وهابيلون مدرج على لائحة وضعتها الحكومة الأميركية لأخطر الإرهابيين في العالم وقد وعدت بمكافأة قدرها خمسة ملايين دولار (4,5 ملايين يورو) لقاء معلومات تقود إلى القبض عليه.
    ولا يزال هابيلون موجودا على الأرجح في مراوي، على ما أكد المتحدث باسم الجيش ريستيتوتو باديلا للصحافيين الأربعاء، مشيرا إلى أن قوات الأمن قتلت 89 إسلاميا، فيما قضى 19 مدنيا بحسب الجيش بأيدي المقاتلين.
    وبأحداث الخميس، ترتفع حصيلة القتلى في صفوف قوات الأمن جراء المعارك إلى 31 قتيلا.
    تعليقات كتابة تعليق

    يرجى كتابة مايظهر في الصورة بشكل دقيق للمتابعة

لمراسلتنا والتواصل معنا
للتسجيل و دخول حسابك
صحيفة سعودية مرخصة من وزارة الثقافة و الإعلام